“لحصول توافق سياسي واعادة من ذهبوا الى فلسطين”.. فهمي: سيُعتمد الفتح التدريجي للقطاعات بدءاً من الإثنين

أخبار بارزة, لبنان 27 تشرين الثانى, 2020
“لحصول توافق سياسي واعادة من ذهبوا الى فلسطين”.. فهمي: سيُعتمد الفتح التدريجي للقطاعات بدءاً من الإثنين

لفت وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال العميد محمد فهمي إلى أنّ “وزارة الداخلية واسعة وعلاقتها مع المواطن في كل التفاصيل من وثيقة ولادته الى وثيقة وفاته وما بينهما”، سائلا “من راتبه في الدولة اللبنانية 15 مليون ليرة لبنانية ومنزله بـ5 ملايين دولار يجب ان يُسأل: من أين له هذا؟”

وأوضح فهمي في حديث لقناة الـ”MTV” عن حادثة أمس أنّ “المحامي قام بضرب عنصر قوى الأمن الداخلي وتوجيه كلام نابٍ له واتمنى على المواطن ان يحكم كما القضاء وهذه البزة تمثل هيبة الدولة وتمثّل حماية أي مواطن لبناني ونقيب المحامين كان متسرعاً”.

وعن حادثة سجن بعبدا قال “أنا قادم من خلفية أمنية وقائد الدرك يتحمّل مسؤولية معنوية في حادثة سجن بعبدا وأما المسؤولية المباشرة فتتحملها العناصر المولجة بحماية السجن”، مشيرا إلى أنّ “قوى الأمن الداخلي ينقص عديدها بحدود الألف سنوياً ولا بديل لأنه لا يتم تطويع عناصر جديدة وأخجل من كون البعض زملاء لي ويوجد في السجون 7125 بين سجين وموقوف ونسبة الاكتظاظ مرتفعة جدا السجين هو انسان ولا يمكن للدولة اللبنانية ان تعامل مساجينها بهذه الطريقة والحل بأن يقوم القضاة بعملهم”.

وقال فهمي “من ذهبوا الى فلسطين المحتلة يجب ان يحصل توافق سياسي على إعادتهم وعلى الأقل عائلاتهم ومَن لم يحصل منهم على الجنسية الاسرائيلية”.

وتابع “لا علاقة لوزارة الداخلية بقرارات الاقفال والاستثناءات بل هي تتولّى فقط الناحية التنفيذيّة، وسيُعتمد الفتح التدريجي للقطاعات بدءاً من الإثنين على ان يطال المياومين والجمعة ستتخذ لجنة كورونا قراراتها”.

 

هل تريد/ين الاشتراك في نشرتنا الاخبارية؟

Please wait...

شكرا على الاشتراك!

انضم الى قناة “هنا لبنان” على يوتيوب الان، أضغط هنا

مواضيع متعلقة: