قميص رونالدو الأكثر مبيعاً في التاريخ

رياضة 17 أيلول, 2021

على الرغم من عدم اعتراف مانشستر يونايتد، بأن ضم النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، إلى صفوفه، هو تحرك اقتصادي للاستفادة من شعبية اللاعب الشهير، إلا أن الأرقام تكشف حقيقة الأمر.

ولهذا لا يريد النادي الإنكليزي الإعلان عن التأثير الاقتصادي الذي أحدثه “الدون” في بيع منتجاته، خاصة قميصه رقم “7” الذي كان ولا يزال ماركة مسجلة باسم اللاعب رونالدو، حيثما حل.

ويؤكد مانشستر يونايتد أن صفقة رونالدو، الذي دفع لأجلها 15 مليون يورو (بالإضافة إلى 8 ملايين كمتغيرات)، كان هدفها رياضياً بحتاً، على الرغم من تأثيرها الاقتصادي القوي على الفريق.

وأكدت شركة بيع القمصان “فاناتيك”، بعد الإعلان عن توقيع مانشستر يونايتد مع رونالدو، أن قميص الدون رقم 7 كان الأكثر مبيعاً في التاريخ، متجاوزاً مبيعات قمصان عدة نجوم، كقميص الأرجنتيني ليونيل ميسي، بعد انضمامه إلى باريس سان جيرمان.

وعلى الرغم من أن رونالدو يلهم ويسعد الجماهير كثيرا، كما حدث في ظهوره الأول، إذ هتفت الجماهير باسمه من بداية وحتى نهاية المباراة، فإن إدارة مانشستر يونايتد تريد ترجمة هذه السعادة على أرض الملعب فقط.

وعانى مانشستر يونايتد، الذي يعد من الأندية الأعلى قيمة في العالم، من انخفاض إيراداته، كباقي الأندية الرياضية في العالم، بنسبة 18% حتى 30 حزيران 2020، متأثراً، بشكل خاص، بتراجع حقوق البث التلفزيوني بنسبة 42%.

المصدر: وكالات

انضم الى قناة “هنا لبنان” على يوتيوب الان، أضغط هنا

مواضيع متعلقة: