العلماء يسجلون أكبر انفجار في الكون التقطته الكاميرا!

المصدر: Daily Mail
كشف خبراء عن انفجار ضخم لأشعة غاما على بعد أكثر من مليار سنة ضوئية من الأرض، ليكون أكبر انفجار في الكون التُقط بواسطة كاميرا علماء الفلك.
وشهد الحدث المتفجر موت نجم وبداية تحوله إلى ثقب أسود،
ويتكون هذا الانفجار من مزيج من ومضات أشعة غاما الساطعة والأشعة السينية التي لوحظت في السماء، المنبعثة من مصادر بعيدة خارج المجرة.
واكتُشف بواسطة تلسكوبات “فيرمي”و”سويفت”الفضائية، بدعم من تلسكوب النظام المجسم عالي الطاقة (H.E.S.S) الموجود على الأرض في ناميبيا.
وعلى الرغم من كونه على بعد مليار سنة ضوئية من الأرض، إلا أن هذا يعتبر ضمن “الفناء الخلفي الكوني”، قادما من كوكبة إريدانوس.
وكانت انفجارات أشعة غاما السابقة على بعد 20 مليار سنة ضوئية في المتوسط.

وقالت العالمة سيلفيا تشو، إحدى معدي الورقة البحثية، إن هذه الانفجارات هي الأكبر في الكون، بسبب انهيار نجم سريع الدوران. وهذه النجوم في لحالاتها الأخيرة قبل أن تتحول إلى ثقب أسود، عندما يغذي جزء صغير من طاقة الجاذبية المحررة إنتاج موجة انفجار فائق الصغر – يتم اكتشافها على شكل انفجار لأشعة غاما”.

انضم الى قناة “هنا لبنان” على يوتيوب الان، أضغط هنا

فيديوهات متعلقة: